أخر الأخبار
الصفحة الرئيسية اخبار العراق عصائب اهل الحق : ازمة البصرة يقع عاتقها على...

عصائب اهل الحق : ازمة البصرة يقع عاتقها على الحكومة في الاستجابة السريعة لمطاليب المتظاهرين

12-07-2018 04:11 PM
عدد القراء : 2236

بغداد نيوز -

 

 

اعلنت حركة عصائب اهل الحق ، اليوم الخميس ، موقفها من التطورات الأخيرة في البصرة، مبينة ان حل المُشكلة وإيقاف تداعياتها يقع بالدرجة الأساس على عاتق الحكومة في الإستجابة السريعة والمضمونة لمطاليب المتظاهرين.

وقالت الحركة في بيان تلقى 'بغداد نيوز' نسخة منه ، 'نؤكّد مرة أخرى على أحقية المتظاهرين في المطالبة بحقوقهم بالطرق السلمية'، مبينة ان 'ما يحصل الآن هو نتيجة لتراكم الإهمال والتجاهل المتعمد من الحكومات المحلية والمركزية مُنذ عام 2003 وإلى الآن، رغم ما بذلهُ ويبذلهُ أهلها وأرضها من خير وعطاء لكُل العراق'.

واضاف البيان ، 'اننا نُعلن موقفنا الداعم لهُم (المتظاهرين) ولمطاليبهم المحقة'، مشيرة الى 'أننا نُعوّل على مُستوى الوعي والمسؤولية الذي عوّدنا أهل البصرة به في المحافظة على سلمية التظاهرات وعدم السماح مُطلقاً لأي شخص يُريد القيام بأفعال تؤدي إلى الإضرار بمصلحة البلد وتسيء إلى سُمعة أهالي البصرة وهم الذين عرفهم العراقيون والعالم أجمع بأنهم أهل التضحية والوفاء وأبناء العراق وأبناء الفتوى والحشد الشعبي الذين بذلوا أموالهم وأرواحهم دفاعا عن العراق كُلّه، خصوصاً وأنهُ هُناك دائماً من يُريد التصيّد بالماء العكر والإضرار بمصلحة العراق ووحدته وأمانه ممّن تضررت مشاريعهم بهزيمة مشروعهم الداعشي'.

وحذرت الحركة بحسب البيان ، 'من المطاليب المشبوهة ومن الإنجرار خلف الشخصيات المجهولة'، لافتة الى ان 'حل المُشكلة وإيقاف تداعياتها يقع بالدرجة الأساس على عاتق الحكومة المركزية ورئيس الوزراء في الإستجابة السريعة والمضمونة للمطاليب'.

وشددت البيان على ، 'المضمونة بمعنى أن تكون هُناك ضمانات واضحة وأسقُف زمنية مُحدّدة خصوصاً وأنها مطالب بالحقوق الواجب أصلاً توفرها لهُم مثل الكهرباء والماء والوظائف'.

التعليقات

لا يوجد تعليقات


اكتب تعليق

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع بغداد نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع بغداد نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :